الإنقلاب يضحي بكم Reviewed by Momizat on . الإنقلاب يضحي بكم  إنفجار وراء إنفجار في أنحاء مصر عكس ما اكده وزير الداخلية من حشده لقوات ومعدات ثقيلة لتأمين منشآت مصر الحيوية استعداداً لذكري ثورة ٢ يناير ٢٠ الإنقلاب يضحي بكم  إنفجار وراء إنفجار في أنحاء مصر عكس ما اكده وزير الداخلية من حشده لقوات ومعدات ثقيلة لتأمين منشآت مصر الحيوية استعداداً لذكري ثورة ٢ يناير ٢٠ Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » . » الإنقلاب يضحي بكم

الإنقلاب يضحي بكم

الإنقلاب يضحي بكم

الإنقلاب يضحي بكم 

إنفجار وراء إنفجار في أنحاء مصر عكس ما اكده وزير الداخلية من حشده لقوات ومعدات ثقيلة لتأمين منشآت مصر الحيوية استعداداً لذكري ثورة ٢ يناير ٢٠١٤.

إغراق مصر في سلسلة من التفجيرات التي تودي بحياة جنود الشرطة والجيش وليس الرتب بهدف خلق فوضي عارمة تساعد السلطة الانقلابية علي إفشال الحراك الشعبي الثوري الشبابي  يوم ٢٥ يناير ٢٠١٤ وما بعده.

قتلي وجرحي في صفوف جنود الشرطة والجيش يساعد الانقلابين علي رفع الروح الإنتقامية بين صفوفهم والتي وصلت الي حدها السفلي مع تصاعد نسبة الضباط المتغيبين بمختلف انواع الحجج.

بقاء وزير الداخلية في منصبه هو لغز يسهل حله بعد ان فشل في ما وعد به من ترتيب امني مسبق ليس له مثيل فان وزير الداخلية نفسه هو جزء من هذا المخطط الشيطاني.

 المنطق يحتم إقالة وزير الداخلية والمسئولين المباشرين تحت سلطته لتقاعسهم عن حماية الوطن وممتلكاته ولكن اذا كان الوزير احد من خطط لهذا الفلتان الامني او اذا كان يملك الكثير مما يدين السلطة الإنقلابية فلن نري قريباً إقالة هذا الوزير ابداً ولكن ربما إغتياله.

 إلصاق مايحدث من تفجيرات ومن فوضي بالاخوان المسلمين لتقليب الشارع المصري عليهم ربما لن يجدي لأزدياد وعي الشارع ولإفتضاح أمر الإنقلابيين مؤخراً.

أين المَخرَج إذاً:

إنه بين يديكم ياجنود الشرطة والجيش والرتب الشابة الاوفياء لتكتبوا الآن تاريخاً مشرف يحسب لكم ولأولادكم ولأحفادكم من بعدكم ليفتخروا بما فعلت ايديكم في الوقت المناسب. انتم من باستطاعتكم تغيير التاريخ ووضع مصر الوطن في المسار الديمقراطي الصحيح . نقدر وجودكم بين نارين نار تنفيذ الأمر ونار الضمير الحي ولكني واثق ومتأكد من معرفتكم للحق ومكانه وزمانه إن الحق وحده هو من سيحرركم ويحرر مصر الوطن يا جنودنا الابطال وليكن شعاركم منذ الآن إخطئ الهدف.

كفاكِ يا مصر دماءاً تسيل علي الارض بلا ثمن دماء أولادك أخواتنا وإخوتنا.

اكتب تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع الناشط القبطي - هاني سوريال 2015

الصعود لأعلى